Allison Pickford

Tue Jul 17 2012
Was this inspirational?
2 viewers found this inspiring

This interview is about

Allison Pickford talks about how her lifestyle management business has evolved from starting at home, with just two machines, to now with two studios and 12 machines.

Video Transcript

What we are is we are a lifestyle management studio, basically and we concentrate on fat burning for specific areas and we have coaches that try and get people to their goal, you know whether they are men, women or you have long term goals or short term goals. We have something for everybody.

What was your strategy when you launched t...Show entire transcript »

What we are is we are a lifestyle management studio, basically and we concentrate on fat burning for specific areas and we have coaches that try and get people to their goal, you know whether they are men, women or you have long term goals or short term goals. We have something for everybody.

What was your strategy when you launched the business?

I launched the business in 2005, to be honest with you I didn’t really have a strategy. I tried this product hypoxi myself and was taken aback by it because I’ve been in the fitness industry and also always struggled with my weight.
So I’ve been left some money by my mother when she passed away and I used that money and I bought 2 machines and started at home, in The Meadows for a year, until I was able to get these premises and then from there that’s when my strategy only started.
Timing-wise, it was good because it was just before summer, so I’ve sort of gone along as things have happened.

Who was your target audience at that time?

My target audience was many expats and you know that ranges from everybody and it was for women and for men, it wasn’t just for women. I had been in the slimming and fitness industry so I was able to communicate well with people and that is what attracted them even to my own house, where the business started and we became very busy within the first year.

How has the business evolved?

It has evolved from 2005 from myself and then I added on a coach/therapist who has a physiotherapy background and then from 2 machines to now 12 machines overall, and a staff of about 20 people, so it has grown very big. I’ve got 2 branches now, one here in the meadows and one in Um Suqueim.

How were you able to finance your business?

I financed it myself with the first 2 machines. And from there the business has done so well that I was able to buy as I went along. So actually I didn’t have to have finance, but saying that, you know I have been going long enough and the banks have approached me to borrow money and to set it up, it wouldn’t be a problem because I’ve got a good track record.

Describe the main challenges along the way?

Biggest challenge is just learning the law and how things work and the hardest is getting really good staff. However, I’ve achieved it and I’ve had girls with me for 7 years from the beginning. However, this has been the biggest challenge.

What advice would you give to others starting an enterprise?

The best advice I could give anybody really is you’ve got to have a very strong staying power, don’t give up. It is very easy to give up here, but the most important is just to stick with the rules and follow the laws. It is the most important. I was given a very good advice from my local sponsor and that’s also what made me very successful.

So how do you see your business developing?

I could franchise in Abu Dhabi, that’s a great area to start and maybe even through other areas in the GCC countries.

I’d look at working as a consultant and setting up for people under the Body Smart name because the concept works.

إسمي أليسون بيكفورد، وأنا مديرة نادي بودي سمارت.
نحن استديو لإدارة أسلوب الحياة، ونركز على حرق الدهون في أماكن محدّدة من الجسم. يحاول مدربونا مساعدة الأشخاص على تحقيق أهدافهم، سواءً كانوا رجالاً أم نساءً، وبغض النظر عما إذا كانت أهدافهم طويلة أم قصيرة المدى. لدينا الحلّ المناسب لكل شخص.
[b]متى أطلقت المشروع؟ ما كانت استراتيجية العمل الموضوعة آنذاك؟[b/]
بدأت العمل على المشروع في عام 2005، وفي الحقيقة لم أضع استراتيجية فعلياً. جربت الهايبوكسي بنفسي، وقد فؤجئت بالنتائج. فأنا أعمل في قطاع اللياقة البدنية وعانيت دائماً من الوزن الزائد. تركت لي أمي بعض المال إثر وفاتها، واستخدمتُ هذا المال لشراء جهازين. وبدأت العمل من منزلي في منطقة السهول لمدة سنة حتى تمكنت من الانتقال إلى هذا المبنى.
ومن هذه اللحظة فقط بدأت بوضع استراتيجية للعمل. كان توقيتي جيداً لأنني بدأت مباشرة قبل فصل الصيف. وبالتالي استمريت في العمل فيما تطورت الأمور بنفسها.
[b]من كان الجمهور المستهدف؟[b/]
الجمهور الذي استهدفته هو الوافدون. وكما تعلم تختلف الحالات بين شخص وآخر. كما أن العلاج يتوجه للنساء والرجال معاً، فلم يقتصر على النساء فقط.
وقد عملت سابقاً في قطاع اللياقة البدنية والتنحيف، فتمكنت من التواصل مع الناس بشكل جيد. وكان هذا ما جذبهم حتى إلى منزلي حيث بدأت العمل وكما تعلم أصبح العمل نشطاً خلال السنة الأولى.
[b]كيف تطوّرت أعمالك بعدها؟[b/]
تطورنا منذ العام 2005، بدأت أولاً العمل وحدي. ثم وظّفت مدرباً، ومعالجاً يتمتع بخبرة في العلاج الفيزيائي وتوسع طاقم العمل إلى 20 موظفاً، وبات لدينا 12 جهازاً بدلاً من جهازين.

إذاً لقد توسعنا جداً، ولدي الآن فرعان أيضاً، واحد هنا في منطقة السهول وواحد في أم سقيم.
[b]هل واجهت صعوبات في تمويل المشروع؟[b/]
بالنسبة للتمويل، تمكنت من تمويل المشروع بنفسي بفضل تشغيلي أول جهازين. ومن ثم، حقق المشروع نتائج جيدة جداً بحيث تمكنت من شراء المزيد من الأجهزة مع الوقت. وبالتالي لم أضطر للحصول على تمويل. ورغم ذلك كما تعلم بعد فترة من العمل، اتصلت بي العديد من المصارف لتعرض عليّ القروض المالية. الحصول على التمويل ما كان ليشكل مشكلة بما أن لدي تاريخ مالي جيد.
[b]ما كان أكبر تحدٍ في تأسيس أعمالك؟[b/]
التحدي الأكبر هو تعلم القانون وكيفية سير الأمور، والتحدي الأصعب يكمن في الحصول على طاقم عمل جيد. ومع ذلك تمكنت من تحقيق هذا الأمر ولدي الآن فتيات يعملن معي منذ 7 سنوات. ولكن منذ البداية شكلت هذه المسألة التحدي الأكبر.
[b]ما النصيحة التي تقدمينها لسائر مؤسسي الشركات الصغيرة والمتوسطة؟[b/]
أفضل نصيحة يمكنني تقديمها فعلاً أن تكون لديك قدرة قوية جداً على الصمود، لا تستسلم. يبدو الاستسلام سهل جداً هنا، ولكن الأهم هو الالتزام بالقوانين واتباعها هذا هو الأهم. كما حصلت على نصح جيد جداً من كفيلي ما جعلني ناجحة جداً.
[b]ما توقعاتك لنمو أعمالك على مدا السنوات الخمس المقبلة؟[b/]
في المستقبل، يمكنني أن أعطي الامتياز لعلامتي التجارية في أبوظبي، وربما أيضاً عبر دول الخليج الأخرى. قد أتوجه إلى العمل كمستشار أو مساعدة الأفراد في بدء عملهم تحت اسم Body Smart لأن هذه الفكرة ناجحة.

Comments ( 0)

Leave a Comment