Paul Berger

Sun Jul 29 2012
Was this inspirational?
0 viewers found this inspiring

This interview is about

Paul Berger talks about the route followed to take Harlequin from offering an upmarket English marquee look, where his team would build a tent on the grounds and the gardens, to providing facilities at international events such as F1 motor racing.

Video Transcript

My name is Paul Berger and I am the CEO of Harlequin Marquees and Events services.

Harlequin was formed in 1999 by a husband and wife team that was set up primarily to be an upmarket English marquee company the first in this market place.

What was your aim in terms of customer base and events?

When we started the business ...Show entire transcript »

My name is Paul Berger and I am the CEO of Harlequin Marquees and Events services.

Harlequin was formed in 1999 by a husband and wife team that was set up primarily to be an upmarket English marquee company the first in this market place.

What was your aim in terms of customer base and events?

When we started the business it was very much tailored towards Dubai and very much tailored towards the booming corporate market, so product launches, company launches, weddings, and companies’ functions, anything to do with a party and event that required a different space, rather than a hotel ball room.
We were able to offer an up market English marquee look where we would build a tent on the grounds and the gardens, we would design the interior of the tent, we put up the linings, the lighting, we’d interior design it, we would end up supplying the carpeting, the furniture and then air- conditioning it.

Tell us about some of the events you have worked on.

Well those events would range from 20 guests to 300 or 400 people delegates from a conference for example in the desert.
We used to work with most of the major blue-chip clients that were based in Dubai, so companies like De beers, Nokia , Emirates Airlines, Hewlett Packard, Le Meridien, these big international blue-chip clients that we used to spending money on launches, product launches, brand launches.

How has the company evolved?

Well the company changed, had to evolve with the recession, and 2 major factors came about that time.

One was that we were acquired in part by the largest company in our sector in the UK called The Arena Group. The Arena group is very well known for building iconic sports events around the world.
The second change was we, from that, went into the bigger corporates sports events, the big sports events that the governments were financing during the recession regardless, so we went into golf, into formula 1, into soccer, and we were able to come through the recession and actually grow our business from, in 2008, we were approximately 40 to 45 people and today we are in excess of 100 people.

If we had remained in the corporate market as we know that which fell away during those times, we would’ve certainly been struggling. They were the two key factors.

So what is your involvement in these events?

So what we like to do is we like to come into an event in a very early stage and we design and plan the infrastructure around temporary venues that we will build. And that is what has happened, a good example is the formula 1 on Abu Dhabi, also the Abu Dhabi Golf Championship which has grown in many years. These are traditional sports events that require hospitality structures, require a village for merchandising for food and beverages for the public to enjoy.

Now that you have tied up with ARENA what are you doing beyond the Middle East?

With new shareholders and owners of Arena, the vision now is to create a global company. So the acquisition of Harlequin was their first step into becoming a global player.Last year we built 2 events, 2 sports events in Asia, one was the Ballantine’s Golf Championship in Korea, which is a very famous golf event in Asia, and secondly we were part of the team that helped build the Singapore formula 1 Grand Prix. We build venues now across south east Asia and it is a growing market.

What is your turnover?

We currently turn over now over 10 million US $ a year in this market, just in the Middle East. It has grown for a business that traditionally 4 or 5 years ago was in the sort of 4 or 5 million $ market, when we were in the corporate world.

What is your development strategy?

Our strategy moving forward is very much the GCC at the moment; we are very focused on Saudi Arabia, where we just built our first event there next to Aramco, which is over 5000 sq m of structure in the Kingdom.

We also targeted Qatar where again there is a very big demand for temporary structures, for rental furniture for air-conditioning, we’ve just completed another job recently in Kuwait, Saudi Arabia untapped very exciting.

Treading obviously very conservatively, but huge huge potential market, and that is just the Middle East. On top of that I have a team in Asia, it is developing a huge huge market over there.

Who would you say is your inspiration?

In terms of who I have been inspired by, I think in this industry, in this business, I have to go back to the two founders of this company, Charlie and Carmen. And what inspired me about them was that when they set up Harlequin they did everything correctly, they didn’t cut corners, they developed the brand Harlequin which is a very strong brand name for quality, and I think what Charlie and Carmen always installed in me in what I watched over the years when they were developing this business is that they did it slowly, they might not have made as much money or been as successful as quickly as they wanted, but what I can say is I inherited a business that was very well established with a great reputation.

What advice would you give to other SMEs?

I certainly think that it pays a lot of time and interest here and the advice I would give is you’ve got to be in control of your cost base that is something that you can either add to, you can cut, but it is something that you can manage, and if the sales come in then it is fantastic for everybody.

. إسمي بول بيرجير وأنا المدير التنفيذي لشركة هارلكوين للخيم الإنجليزية وإدارة الفعاليات.

تم تأسيس هارلكوين في العام 1999 من قبل فريق مؤلف من رجل وزوجته قاما بتأسيس شركة خيم إنجليزية للشركات الكبرى، تُعتبر الأولى من نوعها في هذه السوق.
[b]ما كانت الشريحة الأساسية المستهدفة من حيث العملاء والفعاليات؟[b/]
عندما بدأنا المشروع، كان يتوجه لإمارة دبي وتحديداً لسوق الشركات المزدهرة. وبالتالي اهتمينا بإطلاق المنتجات، إطلاق الشركات، الأعراس، الفعاليات الخاصة بالشركات، وكل ما يتعلق بالحفلات والمناسبات التي تتطلب مساحة مختلفة عن قاعات الحفلات في الفنادق. كنا نوفر خيماً إنجليزية للشركات الكبرى حيث نقوم ببناء الخيمة على الأراضي والحدائق، ونتولى التصميم الداخلي للخيمة، ونضع لها البطانة، ونهتمّ أيضاً بالإضاءة، والتصميم الداخلي، ونزودها بالسجاد، والأثاث وأنظمة التهوئة.
[b]أعطنا فكرة عن نوع الفعاليات الأساسية التي شاركت فيها وعن حجمها[b/]
تراوح عدد الضيوف في هذه المناسبات بين 20 و300 أو 400 شخص أو وفد إلى مؤتمر يعقد في الصحراء مثلاً. كنا نعمل مع كبار العملاء ذات الملاءة المالية العالية في دبي. وهي شركات مثل دي بيرز، نوكيا، طيران الإمارات، هوليت باكارد، لو ميريديان، وكبار العملاء ذوي الأسهم الممتازة والمعتادين على إنفاق المال خلال حملات إطلاق المنتجات والعلامات التجارية.
[b]كيف تطورت الشركة منذ ذلك الحين؟[b/]
تغيرت الشركة، اضطررنا للتطور خلال الركود الإقتصادي. وقد برز عاملان جديدان في ذلك الوقت، الأول قيام مجموعة Arena Group، أكبر شركة ضمن قطاع عملنا في المملكة المتحدة بالاستحواذ على أعمالنا جزئياً. تشتهر Arena Group بإنشاء الأحداث الرياضية البارزة حول العالم. التغيير الثاني كان التحول نحو الأحداث الرياضية التي كانت تمولها الحكومات رغم الركود الاقتصادي. فاتجهنا نحو رياضة الجولف، الفورمولا 1، كرة القدم. وقد تمكنا من تجاوز الركود الإقتصادي، وحققنا فعلاً النمو من حوالي 40 أو 45 فرداً في العام 2008 إلى ما يزيد عن 100 فرد اليوم. لو أننا بقينا في سوق المؤسسات الكبرى التي نعلم أنها كانت الأكثر تأثراً بالأزمة، لكنا واجهنا الصعوبات بكل تأكيد.
[b]ما دور الشركة في الفعاليات التي شارك بها؟[b/]
ما نحب القيام به هو الانضمام إلى الحدث في مرحلة مبكرة جداً، ونقوم بتصميم وتخطيط البنية التحتية حول الموقع المؤقت الذي سنبنيه، وهذا ما يحدث. من الأمثلة الجيدة سباق الفورمولا 1 في أبوظبي، وكذلك بطولة أبوظبي للجولف التي نمت على مدا السنوات الماضية. هذه الأحداث الرياضية تتطلب عادة بنية للضيافة، وقرية لبيع المأكولات والمشروبات، ليستمتع بها الجمهور.
[b]بعد استحواذ Arena على جزء من الشركة، ما الأسواق التي تنشطون فيها خارج الشرق الأوسط؟[b/]
بالتنسيق مع أصحاب الأسهم وفي ظلّ الملكية الجديدة في Arena، تتمحور رؤية الشركة حول التوجه إلى العالمية .فالاستحواذ على Harlequin كان الخطوة الأولى نحو التحول إلى لاعب عالمي. في العام الماضي، قمنا بإنشاء حدثين رياضيين في آسيا. أحدهما كان بطولة Ballantine للجولف في كوريا التي تُعتبر أحد أشهر أحداث الجولف في آسيا. وثانياً، لقد كنا ضمن الفريق الذي شارك في بناء البنى التحتية لسباق الفورمولا 1 في سنغافورة. نقوم الآن ببناء مراكز للفعاليات في جنوب شرق آسيا.
[b]ما القيمة الإجمالية للمشاريع التي تعملون عليها؟[b/]
نحقق حالياً عوائد تفوق 10 مليون دولار في هذه السوق فقط أي في الشرق الأوسط. ويُعد ذلك نمواً بالنسبة لشركة كانت منذ 4 أو 5 سنوات تحقق 4 أو 5 ملايين دولار عندما كنا نخدم قطاع المؤسسات.
[b]ما توجّهاتكم المستقبلية من حيث حجم ونوع الفعاليات المستهدفة؟[b/]
الاستراتيجية المستقبلية تتمحور حول دول مجلس التعاون الخليجي حالياً. ونحن نركز على السعودية، حيث قمنا مؤخراً بإيجاد البنى التحتية لأول حدث بالقرب من أرامكو. وقد بلغت مساحته ما يزيد عن 5000 متر مربع في المملكة.
كما توجهنا نحو قطر، حيث يتوفر طلب كبير على الهياكل المؤقتة للاستئجار، الأثاث والتهوئة. وقد أنجزنا مؤخراً عملاً آخر في الكويت. السعودية هي سوق لم تقتحمها بعد الشركات التي توفرّ مثل هذه الخدمات، ونحن متحمسون جداً للتوسّع فيها. نتقدم بتحفظ طبعاً، ولكنها تتمتع بإمكانية عالية هذا في الشرق الأوسط. بالإضافة إلى ذلك، لدينا فريق في آسيا التي تتحوّل إلى سوق ضخمة.
[b]من أو ما هو مصدر إلهامك؟[b/]
أعتقد في هذا القطاع علي أن أعود إلى مؤسسي هذه الشركة، تشارلي وكارمن. وما ألهمني فيهما أنهما عندما أنشآ Harlequin قاما بكل شيء بالشكل الصحيح، ولم يحاولا اختصار الطريق. قاما بتطوير العلامة التجارية Harlequin. وهي علامة تجارية قوية جداً من حيث معايير الجودة. وأعتقد أن ما زرعه داخلي تشارلي وكارمن من خلال ما شاهدته عبر السنوات التي أسسا فيها الشركة أنهما قاما بذلك ببطء. ربما لم يكسبا المال أو ينجحا بالسرعة التي تمنياها. ولكن ما يمكنني قوله أنني ورثت عنهما شركة قوية البنية وذات سمعة مبهرة.
[b]ما النصيحة التي توجّهها لمؤسسي الأعمال الصغيرة والمتوسطة؟[b/]
أعتقد أن النجاح يتطلب الكثير من الوقت والاهتمام، والنصيحة التي أقدمها هي التحكم بقاعدة التكلفة، وهي قابلة للإضافة أو للاقتطاع ولكنها قابلة أيضاً للإدارة. وإذا حصلت على المبيعات فستحقق نتائج مذهلة.

Comments ( 0)

Leave a Comment